مباشر مصر – فريق التحرير:

اتهم محامي وصيدلي مصريان في بلاغ إلى رئاسة الوزراء والرقابة الإدارية، قيادات وزارة الصحة بالعمل لصالح شركات أجنبية.

فقد تقدم المحامي صلاح بخيت والصيدلي هاني سامح المهتمان بشئون الدواء ببلاغ حمل رقم 611182، يطالبان فيه بالتحقيق في استغلال فقر وجهل المريض المصري، والزج به في تجارب طبية غير أخلاقية وبلا ثمن لصالح تربيح ومنفعة الشركات الأجنبية.

وأوضح البلاغ أن هناك تقارير صحفية عالمية أجنبية موثقة وتقارير من منظمات طبية عديدة تكشف عن جرائم التجارب الطبية التي ترتكبها الشركات في مصر مستغلة فقر المريض المصري وفساد مسئولي وزارة الصحة، وفقا لبوابة الوفد.

وردت الشركتان على تلك التقارير ببيان إعلامي رسمي تم إرساله إلى جميع الصحف المصرية يحوي اعترافا رسميا وصريحا بإجرائها لعدد من التجارب الطبية على البشر، وتحججت بموافقة مسئولي وزارة الصحة، وفقا للبلاغ.

وأكد البلاغ أن تحويل المصريين إلى فئران تجارب طبية أمر مجرم وغير مسموح به قانونا البتة، خصوصا وأنها تتم بدون موافقة المريض موافقة حرة واعية مستنيرة غير خاضعة للابتزاز والفقر والجهل، وحذر من وقوع جرائم أخرى منها، تداول أدوية غير مسجلة ولا مرجعية لها ومجهولة الهوية والمصدر والأثار وتربيح النفس والغير وانتهاك حرمة جسد المريض المصري والنصب والابتزاز واستغلال فقر المريض المصري وضعفه.